من المحتمل أن يُؤدي تحريك الكتف إلى صدور أصوات طقطقة أو فرقعة أو صرير بالقرب من مكان اتصال مفصل الكتف بأعلى الذراع، وفي بعض الأحيان يُمكن أن يُصاحبها ألم حاد وحارق، والذي قد يُشير لحالات صحية مختلفة بما في ذلك إصابات الكتف، وتصلّب الكتف أو تيبّسه، فما هي الأسباب المحتملة لطقطقة الكتف؟ وكيف يُمكن علاجها؟[١]



أسباب طقطقة الكتف

يُذكر من الأسباب المحتملة لطقطقة الكتف ما يلي:


خلع الكتف

يُمكن أن يؤدي خلع الكتف كُليًا أو جُزئيًا إلى طقطقة الكتف، ويحدث ذلك بسبب انزلاق مفصل الكتف وخروجه من مكانه، وتشمل الأسباب الشائعة لخلع الكتف ما يلي:[٢]

  • إصابات الكتف: غالبًا ما تحدث إصابات الكتف نتيجة السقوط أو الحوادث الرياضية، والتي تُؤدي إلى خروج العظم الموجود داخل المفصل من مكانه.
  • تمدد مفصل الكتف الشديد: يُمكن أن يتعرّض الكتف للخلع إذا قام الشخص بتمديد المفصل أكثر من اللازم، ويحدث ذلك أثناء ممارسة النشاط اليومي إذا كان لدى الشخص مفاصل مرنة جدًا.
  • ضعف العضلات المحيطة بالكتف: تُسبب العضلات الضعيفة أو غير الطبيعية المحيطة بالكتف خلع الكتف، والذي كثيرًا ما يحدث دون ألم.


الكسر غير الملتئم

قد تُشير طقطقة الكتف لوجود كسر حديث في الضلوع أو الكتف لم يلتئم جيدًا، والذي يحدث بسبب احتكاك العظام ببعضها البعض.[٣]


تجمّع فقاعات الهواء داخل مفصل الكتف

يُمكن أن تتجمع فقاعات الهواء الصغيرة داخل مفصل الكتف مُسببةً أصوات طقطقة وفرقعة خاصةً عندما يحرك الشخص الكتف بسرعة كبيرة، ويتم تحرير الهواء.[٤]


التهاب جراب الكتف

يُشير الجراب إلى الأكياس المملوءة بالسوائل التي تُحافظ على المفاصل وتُساعدها على الحركة بأريحية، وعندما يلتهب الجراب، فإنه قد يُسبب الشعور بوخز أو دفء أو صوت فرقعة أثناء تحريك الذراعين في أي اتجاه، وتُعرف هذه الحالة أيضًا باسم متلازمة عض الكتف، وتشمل الأسباب الشائعة لالتهاب الجراب الكتفي الصدري ما يلي:[١][٥]

  • الحركة المُتكررة والمُفرطة لمفصل الكتف أثناء ممارسة بعض الأنشطة البدنية كالرمي، ورفع الأثقال، والتنس، والسباحة.
  • ضعف العضلات الواقعة بين القفص الصدري والكتف، مما يتسبب في احتكاك العظام بالمفصل وبالتالي حدوث الالتهاب.
  • وضعية الجسم المُنحنية للأمام، والتي تُسبب ضعف العضلة الواقعة تحت الكتف، وزيادة فرصة احتكاك مفصل الكتف بالعظام.
  • التعرّض لإصابة في المنطقة المحيطة بمفصل الكتف.
  • وجود بعض الحالات الصحية بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي.


تمزّق الغضروف

يُمكن أن يكون تمزّق الغضروف الذي يربط الكتف معًا والمعروف بالشَفا سببًا في طقطقة الكتف، ويحدث ذلك بسبب الاستخدام المُتكرر، أو التقدم في العمر، أو الإصابة، وغالبًا ما ينجم عنه ألم شديد ومستمر، وعدم القدرة على ممارسة العديد من الأنشطة براحة.[١]


التهاب المفاصل

يُصاحب التقدم في العمر تآكلاً وضعفاً في الغضروف الذي يُحافظ على الكتف ويحميه من الإصابات، مما يُسبب التهاب المفاصل، ومن الأسباب الأخرى لحدوثه الاستخدام المُتكرر لمفصل الكتف، بينما تشمل أعراضه الشائعة أصوات فرقعة أو طقطقة ناجمة عن احتكاك العظام ببعضها البعض، بالإضافة للألم والتيبّس.[٣]


ورم حميد في العظام

قد تُعاني العظام الواقعة في الكتف أو القفص الصدري من نمو حميد غير طبيعي يُسمى الورم العظمي الغضروفي، والذي ينجم عنه صوت فرقعة أو طقطقة، علمًا أنه قد لا يُسبب أي أعراض أخرى تُذكر.[٤]


علاج طقطقة الكتف

في كثير من الأحيان لا تتطلب طقطقة الكتف أي علاجاتٍ طبيةٍ خاصة، وتكون الراحة وممارسة التمارين الرياضية المعتدلة دون إجهاد سبباً في اختفائها، بينما يمكن علاج الحالات التي نتجت عن تمزق أو تلف في الأربطة والعضلات المحيطة علاج الحالات الأساسية المُسببة لها هو الحل، وتشمل العلاجات المتاحة، والتي تهدف إلى تقليل الألم ومساعدة مفصل الكتف على التعافي ما يلي:[٤]

  • تعديل وضعية الجسم؛ لتقليل أصوات الطقطقة الناجمة عن تجمّع فقاعات الهواء داخل مفصل الكتف.
  • تناول مسكنات الألم المضادة للالتهاب، بما في ذلك الإيبوبروفين والأسبرين لعلاج التهاب المفاصل.
  • وضع الثلج على المفصل، لمدة 10 - 15 دقيقة عدة مرات في اليوم؛ لتخفيف إصابات الكتف المرتبطة بأصوات الطقطقة، وكذلك التورم والألم.
  • العلاج الطبيعي، الذي يدعم العضلات والأوتار ويُساعدها على التعافي.
  • استخدام الأدوية الستيرويدية، للمساعدة على تخفيف الالتهاب وتحفيز تعافي مفصل الكتف، وقد يكون هناك حاجة للحُقن الموضعية في حالات إصابات الكتف أو التهاب المفاصل الشديدة التي يُصاحبها ألم يزداد سوءًا بمرور الوقت.
  • الجراحة؛ والتي يلجأ إليها الطبيب في الحالات الأكثر خطورة لإصلاح الأوتار، أو إزالة الورم العظمي الغضروفي، أو إعادة بناء المفصل المتآكل.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Kathryn Watson (30/4/2020), "Why Do My Shoulders Click, Pop, Grind, and Crack?", healthline, Retrieved 7/10/2022. Edited.
  2. Adrienne Stinson (8/11/2019), "What can cause shoulder cracking or popping?", medicalnewstoday, Retrieved 7/10/2022. Edited.
  3. ^ أ ب Caroline Jones, "Shoulder Popping, Clicking and Cracking: What Does It Mean?", injurymap, Retrieved 8/10/2022. Edited.
  4. ^ أ ب ت Dan Brennan (25/10/2021), "What to Know About Crepitus in Your Shoulders", webmd, Retrieved 8/10/2022. Edited.
  5. Chloe Wilson, "Scapulothoracic Bursitis", shoulder-pain-explained, Retrieved 7/10/2022. Edited.