ينجم عن العمليات الجراحية المتعلّقة بغضروف الركبة أثرٌ كبير في حركة المريض وممارساته اليومية، فإذا أجريت هذه الجراحة أو تخطّط لإجرائها يجدر بك الحصول على بعض المعلومات والنّصائح اللازمة لتخفيف الألم وزيادة سرعة التعافي وإعادة تأهيل ركبتك بشكل صحيح.[١]

نصائح لما بعد عملية غضروف الركبة

بعد إجراء عملية غضروف الركبة والعودة إلى المنزل، يجدر بك اتباع إرشادات الطبيب وتجنب الأنشطة التي أدت لحدوث الإصابة، وأخذ قسط كافٍ من الراحة، إلى جانب الحرص على القيام ببعض الممارسات كاستخدام أكياس الثلج لتقليل التورم،[٢][٣] وإليك فيما يأتي تفصيل لأهم النصائح التي عليك اتباعها:


اتباع أوامر وتوصيات الطبيب بعناية

إنّ مدى اتباعك لنصيحة طبيبك بعد جراحة الغضروف الهلالي سيحدد مدة التّعافي، فتذكر دائمًا أنك بحاجة ركبتك للقيام بجميع الأنشطة اليومية تقريبًا، لذلك تحلّى بالصبر، والتزم بجميع التوجيهات التي فرضها عليك الطبيب، حينها ستسترد عافيتك سريعًا،[٤] ويجب التنويه على أن محاولة الاندفاع للعودة إلى أنشطتك السابقة قد تؤدي إلى تأخر تقدّمك في العلاج، ويمكن أن ينجم عنها ضرر أكبر من السابق، لذلك حاول أن تسترخي وتمنح نفسك القليل من الوقت.[٥]


استخدام الثلج ورفع الركبة

يُنصح المرضى الذين تعرّضوا لمختلف أنواع الجراحة بما فيها عملية إصلاح الغضروف الهلالي بالركبة، بتطبيق الثلج ورفع مكان الإصابة، لذلك يجدر بك أن تحرص على:[١][٤]

  • وضع كيس من الثلج ملفوف بالقماش لمدة 20 دقيقة، وتكرار ذلك على مدار اليوم.
  • رفع الركبة بحيث تكون أعلى من مستوى قلبك عند الراحة لتقليل التورم.


العناية بالضّمادات

يجب الحفاظ على الضمادات نظيفة وجافة لمدة 3 أيام بعد الجراحة، بعدها يمكنك إزالتها ووضع الضّمادات المقاومة للماء والاستحمام، وبعد الاستحمام يجدر بك استبدالها مرة أخرى بضمّادات جافة.[٦]



تجنب الجلوس في الأحواض الساخنة خلال فترة وضع الضمادات.



احرص على إبقاء الدعامة في مكانها

في حال خضوعك لعملية جراحية للعضروف الهلالي، فمن المحتمل أن يتم وضع دعامةٍ بالإضافة إلى الضمادات، وذلك لضرورة الحفاظ على ثبات الركبة، كما أنّ بعض الحالات قد تستدعي وضع الدّعامة إلى حين البدء بالعلاج الطبيعي، لذلك تأكد من استشارة طبيبك إذا رغبت في إزالة الدعامة أو الضّمادة لسبب ما.[٥]


الاستناد على العكازين

يحتاج بعض الأشخاص إلى استخدام العكّازات قبل الجراحة، ولكن الغالبية العظمى تلجأ إلى استخدامها بعد العملية، وقد تطول فترة استخدامها لتصل إلى الشّهر الكامل تقريبًا، وقد تعيق العكازات القيام بالأنشطة اليومية مما يسبب الإحباط بعض الشيء، ولكن فائدتها تكمن عند استخدامها بشكل صحيح فتقلّل من الضّغط الحاصل على ركبتك، فتساعد في سرعة شفائها.[٥][١]


استخدام الأدوية

بما يخصّ استخدام الأدوية يجب مراعاة الآتي:[٣]

  • يحدد لك الطبيب إمكانية العودة إلى تناول الأدوية الخاصة بك، والوقت المناسب لذلك، كما سيقدّم التّعليمات حول تناول أيّة أدوية جديدة.
  • في حال كنت تتناول الأسبرين أو بعض مميعات الدم الأخرى، عليك باستشارة الطبيب قبل الرجوع إلى تناولها بعد إجراء العملية الجراحية.
  • احرص على تناول مسكنات الآلام تبعًا لتوجيهات الطبيب.
  • احرص على أخذ الجرعة الكاملة من المضادات الحيوية إذا تمّ وصفها ولا تتوقف عن استخدامها بمجرد شعورك بالتحسن.


النوم على الظهر

إنّ الاستلقاء على منطقة الظهر بحدّ ذاته يعتبر مريحًا، ولكن في حال أردت النوم على جانبك، يجب أن تنام على الجانب الذي لم يتعرّض للجراحة مع الحرص على وضع وسادةٍ بين ركبتيك، ويفضّل اللجوء لهذه الوضعية في حال لم يحالفك الحظ في النوم على ظهرك، كما يجب التنويه على عدم ثني الركبة أبدًا.[١]


المواظبة على تمارين تقوية الركبة

بعد الجراحة سوف تبدأ بمرحلة العلاج الفيزيائي إذا تتطلّب الأمر، وذلك لتقوية العضلات المُحيطة بالرّكبة واستعادة نطاق حركتك المعتاد، لذلك احرص على الالتزام بهذه التمارين، وتطبيق إرشادات معالجك الفيزيائي.[١]


متى يمكن العودة إلى ممارسة الأنشطة اليومية؟

تتباين الفترة اللازمة للعودة إلى ممارساتك اليومية تبعًا لنوع هذه الممارسات، على سبيل المثال:[٧]

  • يتمكّن معظم الأشخاص من العودة لممارسة العمل المكتبي أو المدرسة أو النشاطات التي لا تتطلب الكثير من الحركة خلال 3 - 5 أيام بعد عملية غضروف الركبة.
  • قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أسبوعين قبل أن تصبح الركبة قوية بما يكفي للضغط على الفرامل وقيادة السّيارة بأمان، وذلك في حال تم إجراء العملية لركبتك اليمنى.
  • تحتاج من 4 - 6 أسابيع حتى تستعيد الساق قوّتها بما يكفي للبدء بالقيام بالأعمال الشاقة.
  • يمكن البدء بممارسة الرياضية تدريجيًا في غضون 4 - 6 أسابيع، وذلك بتوجيه من معالجك الفيزيائي.



تنبيه: لا تقم بالقيادة أو تشغيل الآلات الثقيلة إذا كنت لا تزال تتناول مسكنات الألم بوصفة طبية.




دواعي مراجعة الطبيب

يجب مراجعة الطبيب إذا عانيت من أحد الأمور التالية:[٢]

  • حرارة مرتفعة.
  • ألم شديد أو متزايد.
  • احمرار أو تورم شديد.
  • إفرازات ذات رائحة كريهة.
  • خدر أو وخز في مكان العملية.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "5 Post-Surgery Rehabilitation Tips for Recovering from a Torn Meniscus", marathontrainingacademy, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Arthroscopy", nhs, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Meniscus Surgery: What to Expect at Home", alberta, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "BEST TIPS FOR RECOVERY AFTER YOUR MENISCUS SURGERY", leonmeadmd, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "8 Tips for Recovering from a Torn Meniscus", healthgrades, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  6. "Post-Operative Instructions: Knee Arthroscopy", caorthospine, Retrieved 30/8/2021. Edited.
  7. "Arthroscopic Knee Surgery/Meniscectomy Recovery", accesssportsmed, Retrieved 30/8/2021. Edited.