سرطان العظام عند الأطفال هو نوع نادر من السرطانات، والذي ينمو فيه الورم السرطاني الخبيث في خلايا العظام أو الغضاريف، وتُعد الساركوما العظمية التي تُصيب غالبًا الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 20 عامًا أكثر أنواع سرطانات العظام شيوعًا لدى الأطفال، فما الأعراض التي يُسببها سرطان العظام عند الأطفال؟ وكيف يُمكن مساعدتهم على تخفيفها؟[١][٢]


أعراض سرطان العظام عند الأطفال

تعتمد أعراض سرطان العظام عند الأطفال على العظم الذي نشأ فيه الورم، والذي يُمكن أن يتطوّر في أي عظمٍ في الجسم، ومن الجدير بالذكر؛ يُمكن أن تُسبب العديد من الحالات الصحية الأخرى الأعراض ذاتها التي يُسببها سرطان العظام عند الأطفال، ما يستدعي الأمر زيارة الطبيب لإجراء الفحوصات التشخيصية اللازمة، وتشمل أعراض سرطان العظام عند الأطفال ما يلي:[٣][٤]

  • الألم: أكثر أعراض سرطان العظام عند الأطفال شيوعًا، وغالبًا ما يشعر به المُصاب في العظم أو المفصل القريب من مكان نمو الورم، ويُمكن أن يكون الألم حادًا أو خفيفًا، كما يُمكن أن يزداد سوءًا في الليل، أو أثناء ممارسة نشاط بدني أو رفع الأشياء؛ وذلك اعتمادًا على موقع الورم.
  • الورم أو الكُتلة السرطانية: العَرَض الشائع الآخر لسرطان العظام عند الأطفال، وغالبًا ما يكون الورم ناعمًا ودافئًا، كما يُمكن رؤيته والشعور به بسهولة خاصةً إذا كان في الساق أو الذراع، بينما يصعُب رؤيته إذا كان في الصدر أو الحوض حتى يكبر حجمه بما يكفي.
  • ضعف العظام: من الشائع أن يُعاني الطفل المُصاب بسرطان العظام من ضعف في العظام، مما يُسبب كسرها دون سبب معروف، والعَرَج خاصةً إذا كان السرطان في الساق، وصعوبة في تحريك الذراع أو الساق المُصابة بالسرطان.
  • آلام الظهر أو فقدان السيطرة على الأمعاء أو المثانة: يُمكن أن تحدث هذه الأعراض إذا كان الورم في الحوض أو قاعدة العمود الفقري، إلّا أنها تُعد أعراضًا غير شائعة جدًا.
  • فقدان الوزن.[٥]
  • فقر الدم.[٥]


نصائح لمساعدة طفلك على التعايش مع سرطان العظام

في الواقع يحتاج الطفل المُصاب بسرطان العظام لرعاية مستمرة؛ إذ من المهم الالتزام بزيارة الطبيب دوريًا لإجراء الفحوصات المنتظمة، وعلاج أي آثار جانبية للعلاج، ومراقبة أي علامات أو أعراض تُشير لعودة السرطان مُجددًا بعد انتهاء العلاج، بالإضافة لذلك يُمكن أن تُساعدك العديد من الأساليب والإجراءات على مساعدة طفلك المُصاب بسرطان العظام على التعايش مع حالته وإدارتها، ويُذكر منها ما يلي:[٦]

  • زيارة اختصاصي التغذية لمساعدة طفلك في حال كان يُواجه صعوبة في الأكل.
  • شجّع طفلك على الموازنة بين الراحة والنشاط، حتى لو كان يُعاني من التعب الشديد؛ إذ يُساعد ممارسة بعض التمارين الرياضية غير الشاقة على منحه نوعية حياة أفضل، وتقليل شعوره بالتعب والإعياء.
  • امنح طفلك الدعم العاطفي الكافي، ويُمكنك الاستعانة بالمعالج النفسي أو مجموعات دعم الأطفال للحصول على الاستشارة المطلوبة.
  • تأكد من أن طفلك يحضر جميع مواعيد المتابعة الطبية.


المراجع

  1. "What is childhood bone cancer?", Canadian Cancer Society, 1/7/2021, Retrieved 12/10/2022. Edited.
  2. "Overview -Bone cancer", nhs, 20/6/2021, Retrieved 12/10/2022. Edited.
  3. "Symptoms of childhood bone cancer", Canadian Cancer Society, 1/7/2021, Retrieved 12/10/2022. Edited.
  4. "Osteosarcoma - Childhood and Adolescence: Symptoms and Signs", American Society of Clinical Oncology (ASCO), 1/1/2022, Retrieved 12/10/2022. Edited.
  5. ^ أ ب occurs most often in,commonly starting with the lungs. "Osteosarcoma (Bone Cancer in Children)", chop, Retrieved 12/10/2022. Edited.
  6. "Pediatric Osteosarcoma", childrensnational, Retrieved 12/10/2022. Edited.